الرئيسية / آخر الأخبار / أخبار القدس / تمديد اعتقال مقدسي مريض نفسياً للمرة الثالثة

تمديد اعتقال مقدسي مريض نفسياً للمرة الثالثة

مركز إعلام القدس –

مددت محكمة الاحتلال اعتقال الشاب عمرو علي صبري 21 عامًا، من جبل المكبر، في زنازين المسكوبية، رغم معاناته من مرض نفسي.

و في تصريح صحفي اوضح علي صبري والد المعتقل ، إن محكمة الاحتلال طالبت بوضع الشاب عمرو في غرفة مراقبة على مدار 24 ساعة، كما وطالبت العائلة بمزيد من الوثائق الطبية التي تثبت إعاقته.

وأضاف صبري، “عندما يتركب مستوطن جريمة ضد الفلسطينيين يتم تبرئه بوصفه بالمريض النفسي، ولكن ولدي الذي يملك كل الوثائق الطبية التي تثبت إعاقته لم يتم النظر بها”.

وأكد صبري على أن القاضي طلب في جلسة المحكمة، إحضار كافة الوثائق الطبية من كل المشافي والمراكز الطبية التي زارها عمرو، وكما وطلب باستماع لشهادات الأطباء الذين أشرفوا عليه.

وأشار إلى أن المحامي استطاع بالأمس رؤية نجله المعتقل منذ (18) يوما، إلا أنه لم يخبر العائلة بأي تفاصيل جديدة.

وكانت محكمة الاحتلال عقدت ثلاث جلسات للنظر في قضيته ولم تكشف عن الملف الموجه ضد بذريعة أنه “ملف سري”، وقررت عقد جلسة رابعة الأحد القادم

وبيّن صبري أن المحققين رفضوا أن يحضر هو ومحاميه جلسات التحقيق، مشيرًا إلى أن العائلة قدّمت طلب استئناف للمحكمة المركزية التي طلبت مزيدًا من الملفات والإثباتات التي تؤكد وضعه الصحي.

وحذر صبري من محاولة نجله الانتحار مرة أخرى، حيث كانت له عدة محاولات سابقة، كما وأن له سلوكًا عنيفًا؛ وهو ما يجعل العائلة دائمة القلق والخوف عليه.

وأوضح صبري أن العائلة ورغم وضعها المادي الصعب، فقد وكّلت محامٍ على نفقتها الخاصة للدفاع عن نجلها، مطالبًا الجهات المسؤولة بمزيد من الاهتمام.

وكانت قوات معززة من جيش الاحتلال اقتحمت منزل العائلة في 14/1 الجاري، عند الرابعة فجرًا، وأخرجت أفراد العائلة وفتّشت المنزل تفتيشًا دقيقًا، قبل اقتيادعمرو إلى مركز تحقيق المسكوبية وسط القدس.

اترك رد

مركز إعلام القدس is Stephen Fry proof thanks to caching by WP Super Cache