الرئيسية / آخر الأخبار / كوكتيل / كائنات حيّة تعيش داخل جسمك وتتغذّى منه

كائنات حيّة تعيش داخل جسمك وتتغذّى منه

مركز إعلام القدس –

هل تشعرون بوجع في البطن، وإسهال، وتقيؤ، ولكنكم تجهلون السبب؟ في الواقع، من المحتمل جداً أن يرجع ذلك إلى تراكم الطُفيليات في أمعائكم. فكيف تتصرّفون للقضاء عليها ومنع الوضع من التأزم؟ أشارت اختصاصية التغذية، جانين عوّاد، في بداية حديثها إلى أنّ “الطُفيليات عبارة عن كائنات حيّة تعيش داخل كائن آخر قد يكون إنساناً أو حيواناً تتغذّى من خلاله، وقد تنتقل عن طريق الأكل، أو المياه، أو التربة، أو حتى من شخص إلى آخر.

لكن في معظم الأحيان، فإنّ الطُفيليات الموجودة في الأمعاء تنمو عند تناول سمك أو ثمار بحر غير مطبوخة، ولحوم نيئة أو محضّرة على درجة حرارة غير مرتفعة، ونباتات مائية خام كالجرجير، والخضار التي يتم سقيها بمياه ملوّثة ببراز الإنسان والحيوان”.

وأضافت أنه “إلى جانب الاضطرابات الهضمية التي قد تحدث بسبب تراكم الطُفيليات في الجسم، قد يتعرّض الشخص أيضاً لفقر الدم ونقص الهورمون اللذين لا يمكن رصدهما إلّا عن طريق إجراء فحوص دم منتظمة.

جنباً إلى التعرّض للجفاف، وخسارة الوزن، وزيادة الشهيّة ولكن مع عجز عن اكتساب أي كيلوغرام إضافي، وعدم استقرار مستويات السكر في الدم. كذلك يمكن لتراكم الطُفيليات أن يؤدي إلى الأرق، وألم في المفاصل، وحساسية، وتعب، وعصبية، ما قد يهدّد بالتسمّم الغذائي والإلتهاب الرئوي”.

غير أنّ عوّاد كشفت إمكانية القضاء كلّياً على الكائنات الحيّة غير المرغوبة الموجودة في أمعاء الإنسان «من خلال التقيّد بحمية معنيّة بتنظيف الجسم من الطُفيليات، والتي يجب أن تدوم لمدة شهرين على الأقلّ لمَنحه الوقت الكافي لتعقيم نفسه والتحرّر من كافة أنواع الطُفيليات والبيض المخبّأ في مختلف الأعضاء.

علماً أنها يجب أن تكون غنيّة بالمعادن والمغذيات الأخرى المهمّة، وخالية تماماً من أي منشّطات صناعية”.

اترك رد