الرئيسية / آخر الأخبار / كوكتيل / الحصبة تقتل 17 طفلا في رومانيا

الحصبة تقتل 17 طفلا في رومانيا

أعلن وزير الصحة الروماني، فلوريان بودوج مقتل 17 طفلا منذ سبتمبر الماضي جراء انتشار الحصبة .

وقال بودوج – حسبما أفادت هيئة الاذاعة البريطانية (بي بي سي)، الأحد -، إن “كل الأطفال المتوفين لم يكونوا قد حصلوا على التطعيم اللازم ضد الحصبة”.

وأضاف أنه “تم الإبلاغ عن إصابة نحو 3400 بالمرض منذ فبراير لعام 2016 حيث إنه تم رصد أغلب الحالات في غرب وجنوب غرب رومانيا”، مشيراً إلى أن الفيروس الذي سبب انتشار المرض مماثل لجرثومة وجدت في المجر وإيطاليا، ولكن يصعب الجزم بأنها نفس الجرثومة.

ودعا وزير الصحة الروماني إلى حصول الأطفال على التطعيم، قائلا “إنها الوسيلة الوحيدة الفعالة لمنع المرض”.

وكان المركز الأوروبي للوقاية من الأمراض والسيطرة عليها قد حذر الأسبوع الماضي من “ارتفاع احتمال انتقال فيروس الحصبة من رومانيا إلى البلدان المجاورة”.

والحصبة بالأساس التهاب في المسالك الهوائية التنفسية يسبّبه فيروس معدٍ جدا.

من بين الأعراض التي ترافق مرض الحصبة: السعال، الزكام، تهيّج العينين واحمرارهما، أوجاع في الحلق، ارتفاع درجة الحرارة وطفح بشكل بقع حمراء تظهر على الجلد.

قد يكون داء الحصبة خطيرا جدا إلى درجة أنه قد يسبب الموت لدى الأطفال الصغار جدا. وتشير التقديرات إلى إن نحو 30 – 40 مليون حالة من مرض الحصبة تحدث سنويا في مختلف أنحاء العالم، ونحو مليون شخص يموتون من جرّائه سنوياً.

واللقاح ضد الحصبة فعّال جدا ويمنع ظهور داء الحصبة. لكن الكثير من برامج التلقيح تعاني من نواقص جمة في بقاع مختلفة من العالم، إذ تفيد مراكز مكافحة الأمراض والوقاية في الولايات المتحدة الأمريكية بارتفاع مستمر في عدد حالات الإصابة الجديدة بمرض الحصبة. مع العلم بأن داء الحصبة ينتشر بسرعة فائقة بين الأشخاص الذين لم يحصلوا على اللقاح ضد داء الحصبة.

اترك رد