الرئيسية / آخر الأخبار / أخبار القدس / مستوطنون وشرطي يقتلون شاب ضربا في باب الخليل بالقدس

مستوطنون وشرطي يقتلون شاب ضربا في باب الخليل بالقدس

مركز إعلام القدس –

كشفت صحيف هآرتس العبرية مساء اليوم تعليقا على استشهاد فلسطينيين نفذا عملية طعن عند باب الخليل في القدس المحتلة، إقدام مستوطنين وشرطي على ضرب أحدهما حتى الموت بعد إطلاق النار عليه وشل حركته .
وكان قد استشهد فلسطينيان وأصيب 3 مستوطنين ظهر اليوم الأربعاء حالة أحدهم بالغة الخطورة وآخر بشكل خطير والثالث بحالة متوسطة بعملية طعن مزدوجة بالقدس المحتلة.
وذكرت صحفية “يديعوت احرونوت” أن فلسطينيين هاجما المستوطنين بالسكاكين بشارع “يافا” بالقدس وأصابا 3 مستوطنين أحدهم بحال الخطر الشديد .
وقالت مصادر محلية أن الشهيدين هم عيسى ياسين عساف (21 عاماً)، وعنان محمد أبو حبسة (21 عاماً) من مخيم قلنديا شمال القدس المحتلة.
ويوثق شريط مصور قيام مستوطن بضرب أحد الفلسطينييْن بقضيب حديدي أربع مرات وأمام أنظار قوات الاحتلال بعد إطلاق النار عليه وفيما هو ممدد على الأرض، وبعد ذلك هرب المستوطن من المكان.
بعد ذلك حضر إلى المكان عدد من المستوطنين وراحوا يركلون الفلسطيني، ثم شوهد شرطي وهو يركل المواطن الفلسطيني.
وكانت مجندتان من وحدة حرس الحدود أطلقتا النار على الفلسطينييْن بادعاء أنهما نفذا عملية طعن. وأصيب في المكان ثلاثة مستوطنين، جراح أحدهم خطيرة.
وقال موقع صحيفة ‘هآرتس’ الالكتروني إنه يعتقد أن أحد المستوطنين الثلاثة أصيب برصاص أطلقته المجندتان.

6

اترك رد