الرئيسية / آخر الأخبار / أخبار القدس / جرافات إسرائيلية تهدم منزلا في القدس

جرافات إسرائيلية تهدم منزلا في القدس

مركز إعلام القدس –

هدمت بلدية الاحتلال الإسرائيلية في القدس، أمس الثلاثاء، منزلاً لفلسطيني في حي السويح، ببلدة سلوان، بحسب شهود عيان.
وأفاد شهود العيان، أن قوات كبيرة من الشرطة الإسرائيلية وصلت إلى المكان ترافقها 4 جرافات تولت هدم المنزل البالغة مساحته 200 متر مربع.
وذكر شهود العيان أن أحمد مأمون العباسي، أنهى مؤخراً بناء المنزل الذي كان يعيش فيه 14 شخصاً، قبل أن يفاجأ بأمر هدم إداري له، بداعي البناء غير المرخص، مشيرين إلى أن أفراد المنزل “باتوا في العراء” بعد هدم منزلهم.
ويقول فلسطينيون ومؤسسات حقوقية فلسطينية وإسرائيلية ودولية، إن البلدية الإسرائيلية تقيد بناء الفلسطينيين في مدينة القدس من خلال الحد من تراخيص البناء وهدم المنازل التي تقول إنها غير مرخصة.
وفي هذا الصدد يقول مركز المعلومات الإسرائيلي لحقوق الإنسان في الأراضي المحتلة “بتسيلم” ، إنه “منذ أن احتلت إسرائيل القدس عام 1967، تعمل السلطات المختلفة بغية رفع عدد اليهود الذين يعيشون في المدينة، وتقليص عدد سكانها الفلسطينيين، ويجري هذا، من ضمن سائر الأساليب، عبر فصل القدس عن سائر الضفة الغربية، ومصادرة الأراضي وإتباع سياسة تمييزية في مواضيع التخطيط والبناء”.
وفي تقرير صادر عنه، مؤخراًَ، قال مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية التابع للأمم المتحدة “اوتشا”، إن السلطات الإسرائيلية هدمت 5 منازل في القدس، منذ مطلع العام الجاري، بداعي البناء غير المرخص”.
وأشار التقرير الذي وصلت نسخة منه لوكالة الأناضول، إلى أن السلطات الإسرائيلية هدمت 97 مبنى في القدس خلال العام الماضي.

اترك رد