الرئيسية / آخر الأخبار / قريع يندد بخطورة هدم منازل المقدسيين

قريع يندد بخطورة هدم منازل المقدسيين

مركز إعلام القدس –

ندد عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، رئيس دائرة شؤون القدس أحمد قريع، بقيام جرافات الاحتلال الإسرائيلي، بهدم ثلاثة منازل قيد الإنشاء في بلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى من جهة باب المغاربة، وهدم مبنى سكني يعود لعائلة السلايمة في شارع صلاح الدين، بحجة عدم الترخيص، والاعتداء على أصحاب هذه المنازل بالضرب المبرح. ووصف قريع في بيان صحفي عمليات الهدم هذه بالسياسة الإجرامية التي تتبعها وتطبقها حكومة الاحتلال الإسرائيلي، التي تضرب بعرض الحائط كافة المواثيق والمعاهدات الدولية، وتتحدى المجتمع الدولي بشكل صريح ومعلن، وبالتالي فإن هذه السياسة الإسرائيلية العدوانية هي سياسة مدروسة وممنهجة بهدف التخلص من الوجود العربي الفلسطيني في المدينة المقدسة. كما استنكر قيام مجموعات من قطعان المستوطنين المتطرفين باقتحام المسجد الأقصى المبارك من باب المغاربة، لافتا إلى خطورة تولي عناصر من الوحدات الخاصة بشرطة الاحتلال الإسرائيلي توفير الحماية والحراسة للمستوطنين خلال جولاتهم الاستفزازية في باحات الأقصى، في المقابل تتصدى المرابطات في المسجد بهتافات التكبير الاحتجاجية لهذه الاقتحامات وسط إجراءات مشددة بحق روّاد المسجد من فئتي الشبان والنساء، واحتجاز بطاقاتهم الشخصية على بوابات المسجد الأقصى، خلال دخولهم إليه. ودعا قريع، المجتمع الدولي إلى الضغط على حكومة الاحتلال الإسرائيلي لوقف كافة أشكال العنصرية التي تنتهجها.

اترك رد

مركز إعلام القدس is Stephen Fry proof thanks to caching by WP Super Cache